الرئيسية / تجربتي / قرية “السوادي” 7 جزر ورمال ناعمة .. مقومات سياحية متعددة بعمان
قرية السوادي 7 جزر ورمال ناعمة .. مقومات سياحية متعددة بعمان

قرية “السوادي” 7 جزر ورمال ناعمة .. مقومات سياحية متعددة بعمان

image_print

كتبت – سها ممدوح – وكالات :

قرية ” السوادي ” التابعة لولاية بركاء بمحافظة جنوب الباطنة من القرى الساحلية الجميلة في السلطنة نظرًا لما تمتلكه من مقومات سياحية متعددة تجذب إليها الزوار من جميع المناطق للاستمتاع بها.

وتوجد في قرية ” السوادي ” سبع جزر يراها الزائر من بعيد بقممها الرائعة التي تطفو على سطح البحر والتي يمكن الوصول إليها عبر قوارب لمواطنين يعملون في مهنة نقل الزوار الى هذه الجزر في مدة زمنية قصيرة  وقد اكتسب شاطئ السوادي شهرة سياحية بين الزوار من داخل السلطنة وخارجها خاصة في أوقات الاجازات الصيفية أو المناسبات الوطنية حيث يزدحم المكان بالزوار من العمانيين والمقيمين الذين يأتون إليه ليستمتعوا بنعومة الرمل وهدوء الموج وجمال مشهد الجزر السبع المتقاربة  يقول عبد الله بن علي الخضوري أحد أهالي قرية السوادي إنه وجد مبتغاه في العمل الحر في هذه الجزر حيث يقضي نهاره مع الأصدقاء في انتظار الزوار الذين ينقلونهم إلى الجزر لاكتشافها والتعرف عليها عن قرب، حيث إنه يعمل في البحر لكنه ليس صياداً وإنما مرشدًا للزوار إلى الجزر السبع يعرفهم بها ويشرح لهم الحياة الطبيعية فيها والطيور المهاجرة التي تهبط فيها.

قرية السوادي 7 جزر ورمال ناعمة .. مقومات سياحية متعددة بعمان

وأضاف الخضوري أن أهل السوادي يحترفون مهنة صيد الأسماك وأنا عرفت الأهالي يصيدون السمك وكان الواحد منهم يقضي الليل في البحر، ثم يعود يأتي محملاً بأسماك “الكنعد والجيذر والسهوة والضلعة والقد “مبيناً أن هذه الأصناف توجد في ساحل السوادي بكثرة كما هو الحال في بقية سواحل السلطنة، كما أن السوادي مكان مناسب لتتكاثر السلاحف.  وتعد قرية السوادي التي يقصدها الزوار للاستمتاع بشواطئها الجميلة وجزرها الطبيعية الرائعة التي تبدو من بعيد أشبه برؤوس الجبال عندما يقترب منها الزائر يكتشف اتساعها ويراها جزرًا سهلية حيث إن الصيادين كانوا قديمًا يجففون فيها السردين والأسماك المملحة.

قرية السوادي 7 جزر ورمال ناعمة .. مقومات سياحية متعددة بعمان

وجزر السوادي السبع لها أسماء مثل ” الجبل الكبير ” و” الراحة ” و” القطعة ” و “ المقبرة ” و” الداو ” و” الجزير” و”العليم ” وهي جزر متفاوتة الحجم وتمر عليها الطيور المهاجرة في مواسم التبيض والإكثار وخاصة في فصل الشتاء.

وأشار عبد الله بن علي الخضوري أن حوالي عشرين قاربًا لنقل الزوار إلى جزر السوادي تمكث في الساحل بانتظار الزوار للطواف بهم حول الجزر ويزيد هذا العدد إلى 30 قاربًا في أيام المناسبات والإجازات الرسمية والوطنية.

قرية السوادي 7 جزر ورمال ناعمة .. مقومات سياحية متعددة بعمان

وكل من يعمل في هذه القوارب هم من أبناء السوادي ولا يأتي أحد من خارج القرية الساحلية، كما لم يسمح للوافدين للدخول في هذا العمل، حيث إن المواطن هو من يقوم بدور المرشد والدليل السياحي للجزر وهي مهنة لا يصلح لها إلا هو لكونه يعيش في ذات المكان وهو يعرف تفاصيلها وأسرارها إضافة الى خبرته في ركوب البحر، ولا يتم أخذ الزائر الى هذه الجزر في الأيام التي تهب فيها العواصف وعندما يكون الموج مرتفعًا وحركة القوارب مضطربة لأن ذلك لا يبعث الهدوء والطمأنينة في نفس الزائر.

قرية السوادي 7 جزر ورمال ناعمة .. مقومات سياحية متعددة بعمان

ويقول اصحاب القوارب التي تنقل الزوار إلى الجزر بأنه خلال السنوات الماضية لم يشاهدوا حادثًا واحدًا وقع للزوار أثناء ركوبهم القوارب ورحلتهم حول الجزر لأن أصحاب القوارب لديهم الخبرة بالعدد المناسب لركوب كل قارب.

جدير بالذكر أنه وخلال هذه الأيام يكثر الإقبال على زيارة شاطئ السوادي حيث الطقس المعتدل الذي يشجع على ممارسة هواية التصوير ومشاهد الشاطئ الرملي والجزر الوردية الوادعة، والزائر إليها سيجد لوائح إرشادية لترشده الى القرية وجزرها الجميلة.

قرية السوادي 7 جزر ورمال ناعمة .. مقومات سياحية متعددة بعمان

 

شاهد أيضاً

“فيديو” روشتة كريم لتجنب السياح المسلمين تناول لحوم الخنزير

كتب – محمود السعيد : من المشكلات التي تواجه العديد من السياح “المسلمين” في الخارج …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *