الرئيسية / مسافرون / رابطة مشغلي النقل الجوي في روسيا تطلب 500 مليون دولار لكبح أسعار الطيران
رابطة مشغلي النقل الجوي في روسيا تطلب 500 مليون دولار لكبح أسعار تذاكر الطيران

رابطة مشغلي النقل الجوي في روسيا تطلب 500 مليون دولار لكبح أسعار الطيران

image_print

كتبت – مروة السيد  :

توجهت رابطة مشغلي النقل الجوي في روسيا، اليوم الاثنين، بطلب إلى نائب رئيس الوزراء، مكسيم أكيموف، ووزير النقل ، يفغيني ديتريخ، لتخصيص أكثر من 30 مليار روبل ( 461.3 مليون دولار) لشركات الطيران الروسية لمنع ارتفاع أسعار التذاكر بشكل كبير.

ونقلت صحيفة “إزفيستيا” عن مصادر في سوق الطيران أنه “من أجل كبح أسعار التذاكر، تطلب شركات الطيران من الحكومة تخصيص 8-9 مليارات روبل (أي 123-138 مليون دولار) من الميزانية كجزء من المثبط – آلية تعويض جديدة في حالة حدوث طفرات حادة في تكلفة الكيروسين، بالإضافة إلى 23 مليار روبل (453 مليون دولار) تُدفع لمرة واحدة كتعويضات خسائر عن العام الماضي“.

وأوضح محاور على دراية بنص الوثيقة للصحيفة، بأن شركات النقل تطلب خفض شريحة المثبط من 48.3 ألف إلى 40 ألف روبل (743- 615 دولارا) للطن الواحد – إلى مستوى كانون الأول/ديسمبر 2017، قبل بداية الزيادة الحادة في أسعار وقود الطائرات.

ووفقا لتقديرات الجمعية، والتي وُردت في رسالة إلى أكيموف، بلغت الخسائر التشغيلية لشركات الطيران، خلال الأشهر الستة الأولى من هذا العام، بالفعل 51.9 مليار روبل (798 مليون دولار) ، مقارنة بنحو 50 مليار روبل (76 مليون دولار) عن عام 2018 بأكمله.

ويذكر أن أحد أغلى العناصر في نفقات شركات الطيران، هو وقود الطيران الذي يمثل حوالي ثلث تكلفة التذاكر. ووفقا لإحصاءات رابطة مشغلي النقل الجوي، في العام الماضي، ارتفعت أسعار الكيروسين (وقود الطيران) بأكثر من 30 بالمئة .

ووفقاً لبيانات وزارة النقل، خلال النصف الأول من العام الجاري، ارتفعت أسعار تذاكر الطيران، بنسبة 7 بالمئة. وبحسب توقعات الرابطة المعلنة مسبقًا، يمكن أن تصبح التذاكر أكثر تكلفة بنسبة 9-10 بالمئة سنويًا. وبحسب نتائج مراقبة هيئة مكافحة الاحتكار الروسية، خلال الأشهر الثمانية الأولى بلغ النمو حوالي 6 بالمئة، وهو أعلى من معدل التضخم في البلاد.

 

شاهد أيضاً

سلطنة عمان تدرس إنشاء شركة طيران إقليمية جديدة ..وتدرس جدوى التشغيل

توريزم ديلى نيوز – وكالات : كشف مصدران مطلعان عن أن سلطنة عمان تدرس إنشاء …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *